علم الريكي
علم الريكي
الطاقة عبارة عن مجموعة من الموجات والذبذبات الكهربائية والكهرومغناطيسية والحرارية والضوئية والصوتية والتي يتم التفاعل فيما بينها لتوليد حقل الطاقة حول وداخل جسم الإنسان وغيره من الموجودات فهي المحرك الباعث على النشاط والحركة لدى الإنسان وجميع المخلوقات فكل شئ في الكون عبارة عن طاقة في صورة من الصور المادية  والتي تختلف باختلاف كثافة وسرعة تذبذب الطاقة بها ، وتأخذ هذه الصورة العديد من الأشكال فمنها ماهو على شكل جماد لكثافة الطاقة وبطء سرعتها ، فان خفت هذه الكثافة وزادت السرعة تحولت إلى سائل ومن ثم إلى غاز ، وهي في شكلها الأولي عبارة عن ذبذبات اهتزازية  قابلة للتحول للعديد من الأشكال ، وهي المسؤلة عند الإنسان عن الصحة النفسية والعقلية والجسدية والحديث هنا عن الطاقة الكونية التي تتكون من جميع ما يحيط بنا ، والتي أوجدها الخالق جل وعلا من حولنا لتمد أجسامنا بما تحتاج إليه بصورة طبيعية ليس للبشر دخل فيها إلا من عرف طرق الوصول إليها وأحسن استخدامها ، فيستمد منها قدراً إضافياً يساعده في التغلب على الأسلوب العصري الحديث والذي اتسم بالسرعة في كل شئ الأمر الذي كان له بالغ الأثر على صحة الإنسان ، هذا علاوة على نسبة التلوث التي غطت أكثر بقاع  الأرض فلم يسلم منها إنسان أو حيوان أو نبات . كما أن لكل جسم من الأجسام طاقة معينة ، غير أن الأجسام الحية لها طاقة متغيرة على الدوام بسبب اختلاف مصادر الطاقة وبسبب تأثير العواطف والمشاعر على نوعية الطاقة بداخلها ومن حولها
Bouton "J'aime" de Facebook
 
Publicité
 
 
Aujourd'hui sont déjà 7 visiteurs (9 hits) soyez l bien venu
=> Veux-tu aussi créer une site gratuit ? Alors clique ici ! <=